الخميس , أبريل 26 2018
الرئيسية / محليات / دبي الحربي.. في ذمة الله

دبي الحربي.. في ذمة الله

انتقل إلى رحمة الله تعالى الزميل دبي الحربي، عن عمر ناهز 63 عاماً، بعد مسيرة حافلة بالنشاط الإعلامي، حمل خلالها هموم شعبه وأمته، وكان مدافعاً عن المسيرة الديموقراطية.
بدأ الفقيد مسيرته الإعلامية بعد تخرجه في جامعة الكويت عام 1979، فكتب العديد من الدراسات والتقارير الصحافية، وشارك في العديد من الندوات، كما عمل في وكالة الأنباء الكويتية، وعدد من الصحف المحلية (القبس، السياسة، أوان)، وشارك في إعداد برامج تلفزيونية.
كما شارك في التأسيس لمهرجان القرين الثقافي، وترأس اللجنة الإعلامية في المهرجان الأول.
عرف الحربي بإيمانه العميق بالديموقراطية، باعتبارها رديفة الشرعية السياسية، وكان يؤكد أن الديموقراطية، التي تعيشها الكويت، ليست مفهوماً مستورداً، فجذورها تمتد إلى التشكل السياسي للمجتمع والدولة في الكويت، القائم على الشورى، منذ القرن السابع عشر.
ورأى في أكثر من مناسبة أن إقرار الدستور وضع الكويت على خريطة التميز بنظامها السياسي في المنطقة، كما شكل تأطيراً حضارياً لما درج عليه الكويتيون، «فالوطن بالنسبة لأهل الكويت ليس مجرد أرض، بل هو أسلوب حياة، ونظام سياسي، تحترم فيه إرادة المجتمع وحرية الفرد».
والقبس، التي آلمها المصاب، تتقدم بخالص العزاء والمواساة إلى ذوي الفقيد، سائلة المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويلهم أهله الصبر والسلوان.

شاهد أيضاً

الاستخبارات الأمريكية تطور جواسيس أكثر ذكاءً من البشر

أعلنت داون مايريكس، مديرة قطاع التطوير التقني في مكتب الاستخبارات الأمريكية، أن الجهاز الأمني يعمل …

اترك تعليقاً