الخميس , أبريل 19 2018
الرئيسية / خارجية / الأنبار: مصرع «سفّاح الدواعش» التونسي

الأنبار: مصرع «سفّاح الدواعش» التونسي

قتلت القوات العراقية تسعة عناصر من تنظيم داعش الإرهابي، بينهم قيادي، في صحراء محافظة الأنبار.
وقال العقيد وليد الدليمي، أمس، إن «قوة أمنية خاصة استطاعت مهاجمة أحد أوكار داعش في صحراء مدينة الرطبة غرب الرمادي». وأضاف أن «القوة تمكنت من قتل تسعة عناصر من داعش الإرهابي، بينهم القيادي في التنظيم المدعو أبو طه التونسي، والملقب بسفاح التنظيم». وتابع الدليمي: إن «القوة قتلت الإرهابيين، من دون وقوع أي إصابات بين صفوفها».
يذكر أن القوات العراقية تواصل تطهير صحراء الأنبار من «داعش»، حيث لجأ عدد من عناصر التنظيم الى الاختباء فيها، بعد تحرير القوات العراقية جميع المدن الغربية في الأنبار.
من جهة ثانية، كشف رئيس أركان قوات البشمركة الكردية، جمال أمينكي، عن تسليم التحالف الدولي مقترحاً بشأن إعادة الانتشار في المناطق المتنازع عليها مع بغداد.
وقال أمينكي إن «أميركا والتحالف الدولي تسلما ملاحظتنا في شأن إنشاء قوة مشتركة في المناطق خارج الحدود الإدارية» لإقليم كردستان العراق، مردفاً: «حتى الآن لم يجر أي حوار بيننا وبين القوات العراقية، ولا يوجد أي تنسيق في هذا الشأن». وأوضح أمينكي أن الملاحظات تشير إلى أن يعاد الانتشار المشترك في تلك المناطق كما كان عليه الوضع قبل عام 2014، لافتاً إلى أنه من المقرر أن تقوم كل من أربيل وبغداد ببحث هذا الأمر «وهو ما لم يحدث إلى الآن».

قوة مشتركة
وأضاف أمينكي أن «إنشاء قوات مشتركة في تلك المناطق أمر بات ضرورياً، لأن داعش استعاد نشاطه وتحركاته مرة أخرى في الموصل ومحيط كركوك وجنوبها، وفي جبال حمرين ومناطق من ديالى».
وتشمل المناطق المتنازع عليها، حيث يعيش قرابة 1.2 مليون كردي، أراضي في محافظات نينوى وأربيل وصلاح الدين وديالى، وكركوك، أبرز المناطق المتنازع عليها.
إلى ذلك، أعلنت رئاسة الجمهورية أن سفير المملكة العربية السعودية، عبدالعزيز الشمري، سلّم رئيس الجمهورية فؤاد معصوم رسالة خطية من خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، «تضمنت دعوته للمشاركة في أعمال مؤتمر القمة العربية التاسعة والعشرين، المقرر عقده في الخامس عشر من الشهر الجاري في مدينة الظهران في السعودية».
من ناحيته، أكد رئيس مجلس النواب، سليم الجبوري، حرص العراق على بناء علاقات وثيقة مع السعودية، داعياً إلى ضرورة تفعيل عوامل التنمية الاقتصادية والاستثمارية بين البلدين.
وذكر مكتبه، في بيان، أن الجبوري التقى الشمري، أثناء زيارته مقر السفارة في بغداد. وتابع: ان الجبوري أكد «حرص العراق على بناء علاقات وثيقة مع جميع الدول، ومنهاالسعودية، لدورها البارز بدعم قضايا المنطقة، ووقوفها المشرف ومساعيها الحثيثة لمحاربة الارهاب وفكره التكفيري»، مضيفاً: «نثمن موقف المملكة في ملف إعمار العراق، وإغاثة النازحين الذين تضرروا جراء ممارسات داعش الإرهابية».
من جهته، أكد الشمري أن «الممكلة تتطلع إلى أن يكون لها دور في ملف الإعمار والاستثمار في العراق، بما يسهم في استقراره في كل المجالات».

شاهد أيضاً

«الإطفاء» تتفقد استعدادات مصانع الشعيبة

بمبادرة من اتحاد الصناعات الكويتية، قام وفد من الادارة العامة للإطفاء، يترأسه اللواء خالد عبدالله، …

اترك تعليقاً